اختبار الآباء مخاطبة طفلك.. مسؤوليتك!
سيّدتي .نت -

كلام طفلك وحديثه، حواره معك أو مع من يكبره-العمة، الخالة، الجدة-هو وسيلته للتعبير عن مشاعره وأحاسيسه، أداته للتفاهم وعرض مشاكله واحتياجاته.. مما يُكسبه الثقة في نفسه!
وأنت أيها الأب: هل تعطيه من وقتك؟ هل علَّمته أصول الحوار؟.تجري معه أحاديث بشكل يومي؟.. بهدف الأخذ والعطاء معه، تأييد أفكاره أو الاعتراض عليها، أو..أو..هيا اختبر نفسك واعرف.. هل تسير على الطريق الصحيح؟ أم ينقصك الكثير؟

1- هل تترك له المساحة ليحكي عن أشيائه الصغيرة ومشاكله البسيطة؟
أ- نعم ب- حسب الوقت
2-ما أجمل أن ينشأ الطفل في جو من المحبة والتفاهم، مع أب يستمع له أو ينقل تجاربه.. محاور كان أو مستمعا.

Main Categories: 


إقرأ المزيد