حكاية قبل النوم: رامي والبحر
سيّدتي .نت -

يحب الأطفال حكاية قبل النوم فهي تعني لهم السكينة والطمأنينة عدا عن المعرفة التي يكتسبونها من الحكاية، فما بالك إذا تم ربطها بالعودة إلى المدارس؟ 

تعلمي معنا لتروي له سلسلة من القصص المدرسية كل مساء

رامي صبي عمره 11 سنة، تلميذ في المدرسة الابتدائية، يظل وحيداً في المدرسة، ويذهب في الصيف مع أمه إلى المدينة الساحلية.

أمه تخاف عليه، ولذلك فهو لا يقف في الشرفة، ولا ينزل إلى الشارع، ولا يلعب في البحر، ولا يجري في الحديقة.

Main Categories: 


إقرأ المزيد